رئاسة مجلس الوزراء المصري

معلومات أساسية عن مصر
تقع مصر عند ملتقى قارات العالم القديم: إفريقيا – آسيا – أوروبا، وتطل على بحرين هما: البحر الأحمر والبحر الأبيض المتوسط، وتشرف على خليجين هما خليج السويس وخليج العقبة، وعلى أرضها تجري قناة السويس أحد الممرات المائية الدولية المهمة. ومصر دولة عابرة للقارات، فهي تقع في شمال شرق قارة إفريقيا، وفى الوقت نفسه لها امتداد آسيوي، مُتمثل في شبه جزيرة سيناء، يتدفق منها نهر النيل شريان الحياة لشعب مصر، وارتباطًا بهذا الموقع الجغرافي المتميز، كانت مصر بمثابة البرزخ الذي مرت عبره الديانات السماوية الثلاثة، كما كانت الملتقى للتفاعل الحضاري بين الشرق والغرب، وبين الشمال والجنوب. في الوقت نفسه، وبحكم مكانتها في العالم الإسلامي، ظلت مصر على مر القرون منارة إشعاع للفكر والحضارة الإسلامية، مجسدة قيم الاعتدال والتسامح والتعايش التي تمثل جوهر التعاليم الإسلامية. وفي منطقتها العربية تضطلع مصر بدور ثقافي وفكري وسياسي كبير، وتتحمل نصيبًا مهمًا من السعي نحو الاستقرار والسلام والتقدم والنهضة في العالم العربي والشرق الأوسط.
العلم:
صدر مرسوم ملكي بأول عَلم مصري عام 1923، وكان باللون الأخضر ويتوسطه هلال أبيض وثلاثة نجوم في الوسط باللون الأبيض أيضا، ثم في عام 1958 وبمرسوم جمهوري تم إنشاء عَلم جديد للجمهورية العربية المتحدة شمل كلاً من سوريا ومصر. أما آخر عَلم ففيه ثلاثة ألوان هي الأحمر والأبيض والأسود على شكل مستطيلات عرضية متساوية، ويتوسط العَلم شعار النسر. يعود العَلم الحالي إلي عام 1984 معبرًا عن استقلال مصر، ويتكون كما أشرنا من ثلاثة ألوان على شكل ثلاثة مستطيلات عرضية متساوية ويبلغ طوله ضعف عرضه: المستطيل العلوي من اللون الأحمر وهو لون التوهج ويدل على الإشراق والأمل والقوة، المستطيل الأوسط من اللون الأبيض وهو لون يعبر عن النقاء وداخل المستطيل صورة النسر وهو أقوى الطيور بلون ذهبي وينظر ناحية اليمين ويعبر عن قوة مصر وحضاراتها، أما المستطيل السفلي فهو من اللون الأسود ويعبر عن عصور التخلف والاستعمار التي تخلصت منها مصر.

اللغة:
اللغة العربية هي اللغة الرسمية للدولة.

العاصمة:
القاهرة هي عاصمة جمهورية مصر العربية، وهي مدينة عريقة ذات مكانة بارزة بين عواصم العالم، وتُعد أكبر مدينة في العالم العربي وأفريقيا من حيث عدد السكان نحو (ثمانية ملايين نسمة)، و تبلغ مساحة المدينة نحو 3085 كم مربع.

المناخ:
يتأثر مناخ مصر بعدة عوامل، أهمها: الموقع، ومظاهر السطح، والنظام العام للضغط والمنخفضات الجوية، والمسطحات المائية، حيث ساعد ذلك كله على تقسيم مصر إلى عدة أقاليم مناخية متميزة فتقع مصر في الإقليم المداري الجاف فيما عدا الأطراف الشمالية التي تدخل في المنطقة المعتدلة الدفيئة التي تتمتع بمناخ شبيه بإقليم البحر المتوسط الذي يتميز بالحرارة والجفاف في أشهر الصيف وبالاعتدال في الشتاء مع سقوط أمطار قليلة تتزايد علي الساحل. مناخ مصر يمكن تمييزه في فصلين مناخيين هما فصل الصيف الجاف الحار ويمتد بين شهري مايو وأكتوبر، وفصل الشتاء المعتدل قليل الأمطار ويمتد بين شهري نوفمبر وأبريل. المتوسط السنوي لدرجة الحرارة في الوجه البحري 20 درجة مئوية نهارًا و7 درجات مئوية ليلاً ، أما الوجه القبلي فيصل متوسط درجة الحرارة العظمي فيه إلي 25 درجة مئوية والصغرى 17 درجة مئوية

إغلاق
إغلاق