رأي

كلام في الحب

كلام في الحب من نيو جرسي بأمريكا

كلام في الحب :

بقلم الدكتور / عصام منصور

يقول إبن القيم رحمه الله : من أعجب الأشياء أن تعرف الله ثم لا تحبه .
أتجاوز قدري فأضيف ” ومن أعجب الحب أن يكون دعوى يكذبها الدليل ”
ففي الحديث الشريف” البينة على من أدعى

ولما زعم قوم أنهم يحبون الله ، طالبهم الله بالبينة فقال ” … إن كنتم تحبون الله فاتبعوني .. ” ٱل عمران ٣١

فمن زعم أنه يحب الله ورسوله ، بينما يقوم للصلاة متكاسلا ثقيلا ، فقد أبطل كسله زعم حبه ، وخيف عليه النفاق ” وإذا قاموا إلى الصلاة قاموا كسالى ، يراؤون الناس ولا يذكرون الله إلا قليلا ” النساء ١٤٢

ويبلغ الحب تمامه عندما يملك على المرء نفسه ، فيكون حاله كحال اصحاب النبي ، يجلس أحدهم بين يديه ، يقول له قلبه قبل لسانه
” بأبي أنت وأمي يا رسول الله “.

لا يقدح في هذا الحب معصية يأتيها المحب فيتبعها توبة ، فإن الله يحب التوابين ، والتوابون هم كثيرو التوبة ، وهل تكثر التوبة إلا من كثرة الذنوب ؟!

أما من كانت معصيته لا تبكيه ، وتوبته لا تلحق بها ، ثم زعم أنه يحب الله و رسوله ، فليجب عن هذا السؤال ، قبل ألا يجد جوابا يوم القيامة :

تعصي الإله وأنت تزعم حبه ؟!
هذا لعمري في القياس شنيع

لو كان حبك صادقا لأطعته
إن المحب لمن يحب مطيع

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق