احدث الاخبارتحقيقاتحوادث

من هي طبيبة المنوفية هبة البحيري المتوفية أمس غرقً في رحلة غطس؟وما هو سر وفاتها غرقا قرب نويبع ؟

هل كانت ضحية للقضاء علي الفوبيا؟

كتب. علاء دياب

من هي طبيبة المنوفية هبة البحيري المتوفية أمس غرقً في رحلة غطس؟ وإيه سر وفاتها غرقا قرب نويبع ؟

 

حالة من الحزن سادت أوساطًا عدة في مركز الشهداء وبين أطباء جامعة المنوفية، عقب الإعلان عن وفاة الطبيبة هبة البحيري، التي لقيت مصرعها غرقًا في مياه البحر بمدينة نويبع بجنوب سيناء.

 

وتداول رواد على مواقع التواصل الاجتماعي منشورًا للطبيبة الراحلة، كانت كشفت فيه عن شعورها بالخوف المرضي “فوبيا” من باطن البحر وليس منظره الخارجي، وكذلك خوفها من المرتفعات، كما تضمن المنشور دعاء الطبيبة أن تكون أول حالة وفاة في أهلها خوفًا من فقد عزيز لديها.

 

وقالت الطبيبة في منشورها بتاريخ 10 أغسطس الماضي، أن لديها “فوبيا” من باطن البحر، ويسبب لها حالة خوف شديدة، مؤكدة أن شكل البحر من خارجه غير داخله، وأنها تراودها رغبة شديدة في نزول البحر للتغلب على تلك المخاوف.

 

كانت نقابة الأطباء بمحافظة المنوفية، نعت مساء أمس الطبيبة “هبة البحيري” طبيبة القلب والأوعية الدموية، والتي تعمل بمعهد القلب في القاهرة، وهي أحد خريجي كلية الطب بجامعة المنوفية، عقب وفاتها في حادث غرق.

 

وأكد زملاء الطبيبة أنها تعرضت لحادث غرق أثناء تواجدها بنويبع، خلال رحلة غطس برفقة صديقاتها، ونقلت على إثر ذلك إلى مستشفى شرم الشيخ الدولي في حالة غيبوبة، ولفظت أنفاسها الأخيرة رغم محاولات إسعافها.

رحم الله الفقيدة وأسكنها فسيح جناته

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق