احدث الاخباراخبار مصرحوادث

سقوط عصابات «الشرطة المزيفة» فى أسيوط

متابعة/ انتصار حسين

 

كشف قطاع الأمن العام، بالتنسيق مع مباحث أسيوط، غموض جريمتى سرقة، عبر انتحال الجناة صفة رجال الشرطة، وتبين أن المتهمين استولوا على أموال ومشغولات ذهبية فى منفلوط وأسيوط، عبر حملات وهمية للتفتيش على الأسلحة، غير المرخصة، وضُبط المتهمون، وتولت النيابة التحقيق.

تلقى ضباط مركز منفلوط بلاغًا من شقيقين أحدهما مُصاب بجرح سطحى بالرأس، أنه أثناء وجودهما بمسكنهما، فوجئا بـ5 مجهولين يستقلون سيارة ملاكى، أحدهم يرتدى ملابس شرطة وبحوزته بندقية آلية، وآخران يحملان 2 طبنجة، واقتحامهم مسكنهما وتفتيشه، وعقب مغادرتهم اكتشفا استيلاءهم على 80 ألف جنيه، ومشغولات ذهبية (خاتم، 2 قرط)، و4 هواتف محمولة، وأثناء مغادرتهم تقابلوا مع جارهما- 58 سنة- مُسجل جنائى، واستولوا منه على 660 جنيهًا.
توصلت تحريات فريق البحث، برئاسة اللواء علاء الدين سليم، مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، أن وراء ارتكاب الواقعة، عاملً، سبق اتهامه فى قضايا سرقة بالإكراه وإصابة خطأ وإيصال أمانة وسرقة مزارع، وسبق اتهامه فى قضية خطف، وسلاح دون ترخيص، بمشاركة صاحب محل بقالة، سبق اتهامه فى قضيتى ضرب وتبديد وصاحب مقهى، سبق اتهامه فـى قضية إيصال أمانة، وعاملين.
وبتقنين الإجراءات تم استهدافهم وضبطهم، عدا الخامس والسادس، وضبط بحوزتهم 10 آلاف جنيه والسيارة المستخدمة فى الواقعة، ملك الرابع، وقيادة الأول، واعترفوا بالاشتراك مع هاربين، وتكوينهم تشكيلًا عصابيًّا تخصص فى ارتكاب السرقات بأسلوب انتحال صفة رجال الشرطة، وأقروا بارتداء المتهم السادس ملابس أميرية، وتوجهوا إلى منزل المجنى عليهما واستولوا على المسروقات ومكث الثالث بالسيارة، لكونه مقيمًا بذات القرية، خشية تعرف الأهالى عليه، وعقب ارتكابهم الواقعة، وقبل مغادرتهم، استوقف الأول والسادس، جار المجنى عليهما، واستوليا منه على مبلغ مالى.
وفى أسيوط، تلقى ضباط المركز بلاغًا من ربة منزل، 44 سنة، أرملة، ونجلها، بائع خردة، 22 سنة، بحضور 4 مجهولين يستقلون سيارة ربع نقل ويرتدون ملابس إفرنجية، وأحدهم يرتدى جلبابًا وجاكت إلى منزلهما، مدعين أنهم من رجال المباحث، وقاموا بتفتيش المنزل، بزعم البحث عن أسلحة نارية غير مرخصة، وعقب انصرافهم اكتشفا استيلاءهم على 25 ألف جنيه وهاتف محمول، ثم توجهوا لمنزل شقيق الأولى، تاجر ماشية، 58 سنة، ووقاموا بتفتيشه بزعم البحث عن أسلحة نارية غير مرخصة، وعثورهم على 30 ألف جنيه، دون الاستيلاء على المبلغ، نظرًا لمشاهدة زوجة التاجر لهم أثناء التفتيش.
وتوصلت التحريات إلى تحديد مرتكبى الواقعة، وهم شقيق المُبلغة الأولى، ربة منزل، 35 سنة، محكوم عليها فى قضيتى تبديد، و«عاطل»، صديق الأولى، سبق اتهامه فى قضايا قتل ومشاجرة وإطلاق أعيرة نارية وفرض سيطرة وتبديد، وعامل، 40 سنة، ونقاش، 39 سنة، وسبق اتهام الأخير فى قضية نصب، وعاطل، 43 سنة، وعاطل، 44 سنة، وعاطل، 40 سنة.
وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم بمأمورية أسفرت عن ضبطهم، عدا المتهم السادس. وبمواجهتهم بالتحريات اعترفوا بارتكابهم الواقعة وتكوينهم تشكيلًا عصابيًّا، تخصص فى ارتكاب حوادث السرقة، بأسلوب انتحال صفة رجال الشرطة. وأقرت المتهمة الأولى بأنه نظرًا لارتباطها بعلاقة بالمتهم الثانى، وعلمها باحتفاظ الضحية وشقيقها بمبالغ مالية فى منزلهما، اتفق المتهم الثانى مع أفراد التشكيل على ارتكاب الواقعة وتوجهوا إلى منزل شقيق المُبلغة، مُنتحلين صفة رجال شرطة، بزعم التفتيش عن أسلحة غير مرخصة، ولم يتمكنوا من الاستيلاء على مبالغ مالية؛ نظرا لمشاهدة زوجة التاجر لهم، ثم توجهوا إلى منزل المُبلغة الأولى، واستولوا على المبلغ المالى والهاتف المحمول وهربوا.
وبمواجهة المتهمين بما ورد باعترافات المتهمة أيدوها، وتم ضبط 21 ألف جنيه من المبلغ المستولى عليه، والهاتف المحمول.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق