احدث الاخبار

تفاصيل إخلاء ابنة نهى العمروسي على ذمة «الفيرمونت»

متابعة/  انتصار حسين

 

 قررت النيابة العامة إخلاء سبيل المتهمين سيف الدين أحمد، ونازلي مصطفى، على ذمة التحقيقات في قضية «الفيرمونت».

عن تفاصيل إخلاء السبيل، قال طارق العوضي، محام نازلي، ابنة الفنانة نهى العمروسي، إنها كانت شاهدة على الواقعة وتم سؤالها منذ 5 شهور باعتبارها شاهدة، وتم استدعائها من مكتب النائب العام،

لافتًا أنه كان هناك شابان فقط متهمين بواقعة الاغتصاب وهرب 3 آخرين وتم القبض عليهم بواسطة الانتربول الدولي وترحيلهم من لبنان وهم محبوسون حاليًا على ذمة القضية ليصل عدد المحبوسين إلى 5 أشخاص.

وأوضح، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج «الحكاية» المذاع عبر فضائية «mbc مصر»،

أنه كانت هناك حالة من اللغط في هذه الواقعة بعد ارتباطها بواقعة أخرى: «90% تقريبا مما نشر على المواقع الأخبارية والسوشيال ميديا باستثناء بيانات النائب العام،

لم يكن له علاقة بأوراق القضية من قريب أو بعيد وأنا كنت بقرأ معلومات وأنا شغال في القضية وبضحك وقريت خبر مرة أن نازلي اترحلت لسجن القناطر واستقبلتها سما المصري وهي مراحتش سجن القناطر أساسا».

وأكد أن «نازلي» كانت شاهدة وارتبطت بقضية الفيرمونت نفسها مع «قضية أخرى» اتهامات أخرى لا علاقة لها بقضية الفيرمونت

«لأن الموضوع مشبك مع بعضه تم اتهامها باتهامات أخرى مختلفة تماما على عن واقعة الاغتصاب عشان كده كان بيتم التجديد والحبس في كل القضية».

وتابع: «فيه صورة ذهنية اتكونت في المجتمع على نازلي والصورة دي مش موجودة وأنا قدام بنت بريئة شكلا وموضوعا،

والأوراق بتقول إنها مش كده بالظبط وأنا بتكلم معاها اكتشفت أن فيه فترات من حياتها أسقطت تماما وهي مش فاكرة عنها أي حاجة وفيه فترات من حبسها جوة الحبس يعني تقعد يومين في الحبس وهي مش عارفة إيه اللي حصل في اليومين دول».

 

وشدد المحامي أنه كتب مذكرة للنيابة طالب بالإفراج عنها لعدم كفاية أدلة الاتهام مشيرًا أنه تم الإفراج عنها على ذمة التحقيقات، وأن ذلك لا يعني إدانة ولا يعني براءة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق