احدث الاخبار

الكشف عن آثار جديدة في مصر “ستعيد كتابة تاريخ منطقة سقارة”

متابعة/ انتصار حسين

أعلنت وزارة السياحة والآثار المصرية،  امس السبت، عن اكتشافات أثرية جديدة في منطقة آثار سقارة.

وأعلنت البعثة المصرية المشتركة بين المجلس الأعلى للآثار ومركز زاهي حواس للمصريات بمكتبة الإسكندرية عن اكتشافات أثرية مهمة تعود إلى الدولة القديمة، والحديثة، والعصور المتأخرة،

بحسب ما أعلنت عنه وزارة السياحة والآثار عبر منشور على حسابها الرسمي في “فيسبوك”.

وأشار عالم الآثار المصرية ورئيس البعثة، حواس، إلى أن هذه الاكتشافات سوف تعيد كتابة تاريخ هذه المنطقة،

وخاصة خلال الأسرتين 18 و19 من الدولة الحديثة، وهي الفترة التي عُبد فيها الملك “تتي”،

وكان الدفن يتم في ذلك الوقت بالمنطقة المحيطة بهرمه، وفقاً للمنشور.

وعثرت البعثة على المعبد الجنائزي الخاص بالملكة “نعرت” زوجة الملك “تتي”،

والذي تم الكشف عن جزء منه خلال الأعوام السابقة للبعثة، بالإضافة إلى تخطيط المعبد، إلى جانب ثلاثة مخازن مبنية من الطوب اللبن،

في الجهة الجنوبية الشرقية منه، لتخزين القرابين والأدوات التي كانت تستخدم في إحياء عقيدة الملكة.

المصدر

فرنسا تتخطي ال70 ألف وفاة بفيروس كورونا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق