احدث الاخباراقتصادالشرق الأوسطالعالمسياسةعلم

الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن العملية التي يتبناها حزبه لدستور جديد في البلاد تعزز نظام الحكم الرئاسي

متابعه. محمد مرزوق

أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين، أن العملية التي يتبناها حزبه لدستور جديد في البلاد تعزز نظام الحكم الرئاسي.

وقال أردوغان في مؤتمر صحفي عقب اجتماع للحكومة إن العملية الدستورية الجديدة ستتيح الفرصة لتعزيز النظام الرئاسي، مبينا أنهم “منفتحون على جميع الاقتراحات الجديدة بشأن الدستور لتقوية النظام الرئاسي”.

في وقت سابق من هذا الشهر، أعلن أردوغان عن إعداد دستور جديد “شامل وديمقراطي ليكون مرشدا لتركيا في مسيرتها خلال العقود القادمة”، على حد وصف الرئيس التركي

ودعا كل الأحزاب للمشاركة في إعداد دستور مدني جديد للجمهورية التركية، قائلا، في كلمته خلال الاحتفال بمئوية تأسيس الجمهورية التركية: “أدعو الجميع للمشاركة في مناقشة الدستور الجديد لغاية نهاية هذا العام”.

وقال الرئيس التركي، الأسبوع الماضي، إن الدستور الجديد يجب أن يكون دستور الشعب مباشرة، وليس من “صنع الانقلابيين”، مضيفا أن مناقشة إعداد دستور جديد للبلاد باتت “أمرا حتميا نظرا لتاريخنا والمتغيرات الدولية”

ويأتي ذلك بعدما كشف الرئيس التركي عن “خطة عمل حقوق الإنسان” التي تم إعدادها في إطار الإصلاح القضائي، والتي قال إن لها 9 غايات تتحقق من خلال مئات الأنشطة.

وأكد أن الخطة المذكورة تستند إلى احتياجات ومطالب الشعب، وأنها أُعدّت بعد استشارات مستفيضة، وأن الهدف النهائي من “خطة عمل حقوق الإنسان” هو دستور مدني جديد للبلاد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق