احدث الاخباراخبار مصر

إصابة الإعلامية لمياء فهمى عبد الحميد بفيروس كورونا.. وتعلق: دعواتكم بالشفا

متابعة/انتصار حسين

أعلنت الإعلامية لمياء فهمى عبد الحميد، المذيعة بشبكة قنوات تلفزيون الحياة، عن إصابتها بفيروس كورونا “كوفيد – 19″، حيث كتب عبر حسابها على انستجرام، مساء اليوم الثلاثاء: “الحمد لله كورونا.. دعواتكم بالشفا”.

يذكر أن لمياء فهمى، تقدم برنامج “الدنيا بخير” هو برنامج ذات طابع دينى واجتماعى، ويعرض على شبكة قنوات تلفزيون الحياة.

و قالت إن والدها كانت تربطه علاقة قوية جدا بالشاعر عبد السلام أمين، وكانا يجتمعان فى منزل عبد الحميد دائما للتحضير للفوازير، فكانا يشاهدان فوازير العام الماضى قبل بدء العمل فى الفوازير الجديدة ليحددا الجديد الذى يمكن تقديمه.

وأشارت ابنة مخرج الفوازير إلى الأسباب التي دفعته لتغيير نجوم وأبطال الفوازير، مؤكدة أنه لم يكن هناك خلاف من أى نوع بينه وبين أى من أبطال الفوازير، لكنه كان يحمل أفكارا جديدة، ويختار النجم الذى يناسب هذه الأفكار.

وتابعت: “نيللى قدمت الفوازير لمدة 7 سنوات، وسمير غانم 3 سنوات، وشريهان 3 سنوات، وهناك نجوم قدموا الفوازير عاما واحدا، فمثلا شخصية فطوطة كانت تحتاج رجلا، لذلك فكر فى الاستعانة بالفنان سمير غانم، وارتبطنا بعلاقات قوية مع أبطال الفوازير والعاملين بها حتى الآن، ومنهم نيللى وصابرين وشريهان ومدحت صالح وغيرهم“.

وأضافت “كان والدى له رؤية خاصة، ويرى أشياء ومواهب لا يراها غيره، فمثلا قبل وفاته، وقبل أن نرى الفنانة يسرا تغنى، كان ينوى أن يستعين بها فى بطولة الفوازير، وكنا نقول له “عمرنا ما شفناها بتغنى أو ترقص”، وكان يرد “قلتوا كده على شريهان وشفتوا بقت إيه وهاتشوفوا يسرا فى الاستعراض هتعمل إيه“.

وأكدت ابنة مخرج الفوازير أن هناك شخصية لم تظهر للنور، كان المخرج فهمى عبدالحميد ينوى تقديمها على نفس شكل فطوطة، وهى شخصية “حمادة النص”، وكان ينوى أن يستعين فيها بالفنان يونس شلبى، كما كان يحلم بتقديم فيلم ضخم عن كيلوباترا.

وفى نهاية حديثها قالت لمياء فهمى عبدالحميد: “بابا كان سابق عصره، وكانت الفوازير منظومة متكاملة معا، وسر نجاحها وخلطتها معه، لذلك لم تنجح بعد وفاته“.

وكالة مونتو الدولية للدفاع عن النفس وكالة مونتو الدولية للدفاع عن النفس
الوسوم
وكالة مونتو الدولية للدفاع عن النفس وكالة مونتو الدولية للدفاع عن النفس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق